اعلان

تحالف القوى يؤكد دعمه للإصلاحات ويدعو لعدم استخدام "قوى الشارع"

2016-03-25 | 12:18
تحالف القوى يؤكد دعمه للإصلاحات ويدعو لعدم استخدام "قوى الشارع"
4,180 مشاهدة

أكد تحالف القوى العراقية، الجمعة، دعمه للإصلاحات والتغيير "حتى وإن كان شاملا"، وفيما دعا الى عدم استخدام "قوى الشارع" للضغط باتجاه "خارج إطار الدستور"، أشار الى أن تنظيم "داعش" و"الميليشيات" لم يكونا ليوجدا لو أن الحكومة العراقية تعاملت مع اعتصامات "المحافظات الست" كما تتعامل الحكومة الحالية مع المعتصمين في بغداد.

السومرية نيوز / بغداد
أكد تحالف القوى العراقية، الجمعة، دعمه للإصلاحات والتغيير "حتى وإن كان شاملا"، وفيما دعا الى عدم استخدام "قوى الشارع" للضغط باتجاه "خارج إطار الدستور"، أشار الى أن تنظيم "داعش" و"الميليشيات" لم يكونا ليوجدا لو أن الحكومة العراقية تعاملت مع اعتصامات "المحافظات الست" كما تتعامل الحكومة الحالية مع المعتصمين في بغداد.

وقال التحالف في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن يدعم "مشاريع الإصلاح المطروحة ومتفق مع إرادة المتظاهرين في المضي قدما بالتغيير وان كان شاملا، لكن وفق آليات واضحة ومتفق عليها"، لافتا الى أن "رسوخ القناعة بضرورة إحداث التغيير المنشود الذي تنادي به القوى الوطنية من أبناء شعبنا العراقي يضع الجميع أمام مسؤولية التغيير التاريخية للنهوض بواقع العراق الجديد".

وأضاف أن "رغبتنا في الإصلاح ﻻ يمكن أن تغادر اﻷطر الدستورية القانونية وﻻ تعفي اي كتلة سياسية من مسؤوليتها التاريخية في المشاركة بالتغيير والإصلاح بعيدا عن المزايدات الإعلامية والسياسية أو استخدام قوى الشارع العراقي للضغط باتجاه معين خارج إطار الدستور أو لإيقاف وإرباك عمل الدولة العراقية"، مشيرا الى أن "اعتصامات المحافظات الست المنتفضة التي شكلت الشرارة اﻷولى المطالبة بالاصلاح والتغيير، لو كتب لها تعامل حكومة السيد العبادي مع المتظاهرين والمعتصمين اليوم لكنا نعيش فعلا أجواء اﻷمن والاستقرار والتغيير ولم يكن لداعش وﻻ المليشيات من وجود أو ذكر".

وتابع التحالف في بيانه "كم تمنينا على السيد الصدر عدم إغفال حقوق و معاناة أهلنا النازحين واﻷسرى بيد داعش الإرهابية كونهم أيضا ينتظرون رياح التغيير والتحرير"، مشددا على ضرورة "تعضيد مسيرة الإصلاح والتعامل بإيجابية كبيرة مع توجهات الاصلاح والتغيير".

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمهل، اليوم الجمعة (25 آذار 2015)، رئيس الوزراء حيدر العبادي حتى غد السبت لإعلان حكومة التكنوقراط، فيما هدد بـ"وقفة أخرى" في حال لم يعلن تشكيلته الوزارية "التكنوقراط".

وتعهد العبادي، في (16 آذار 2016)، بتحقيق "الإصلاحات" وعدم التراجع عنها على الرغم من "الحملات المضادة".
+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية