اعلان

بالفيديو النازحون الهاربون يروون معاناتهم تحت سيطرة داعش

2016-08-23 | 05:00
1,434 مشاهدة

النازحون الهاربون من المناطق التي يسيطر عليها داعش في كركوك يعيشون ظروفا صعبة، ويروون للسومرية حجم معاناتهم.

النازحون الهاربون من المناطق التي يسيطر عليها داعش في كركوك يعيشون ظروفا صعبة، ويروون للسومرية حجم معاناتهم.

بالقرب من منفذ مكتب خالد جنوب غرب كركوك يتجمع مئات النازحين الفارين من قضاء الحويجة على امل ان يحصلوا على مأوى لهم واعالة اطفالهم. معاناة كبيرة يعيشها النازحون المتجمعون هنا، فمأساة هذا الطفل الذي يبلغ من العمر عشرين يوما ربما تختصر معاناة الاهالي المحاصرين في القضاء حيث توفيت والدته بعد ساعة من ولادته بسبب نقص الادوية والغذاء نتيجة الحصار الذي يفرضه التنظيم على الاهالي هناك .

وفي السياق، تروي نازحة قصة معاناتها للسومرية قائلة: "امهم توفت بالولادة، وصار الطفل، جبناها للمستشفى صار عدها نزيف وماتت. بعد صغير صارلة عشرة أيام ننطي حليب. ابو راح للشركاط ندورلة قوطية وماحصل علبة هلكداتها بخمسة وعشرين الف. امة توفت وماعدنا حليب ننطي هاي بنيتة."

قصص كثيرة ترويها النساء الهاربات مع اطفالهن، فبعضهن استمرت رحلتهن لعشرة ايام سيراً على الاقدام، رغم قيام داعش بزرع الطرقات بالعبوات الناسفة .

من جهة أخرى تشير نازحة أنّ "ماكو احد محد يطلع حتى الرياجيل اذا يردون يدزون مسواك الي لحيتة يزينها لازم ميطلع يدزون شكو جهال يرحون للسوك وشلون مسواك يجيبون بكيفهم هيج عشنا مأساة." وتضيف نازحة أخرى: "بيهم اجانب مايعرفون يسولفون عربي اشو القضاة كلهم من الحويجة اني مشفت عرب اكو بيهم."

في حين تؤكد احدى النازحات أنّ: "واحد منهم اسمة الاعيور يصيحولة ابو صفية كلساع يدز علينا الة يريدنا بالكوة طلعنا من ورا صادر بيتنا ماخلالنا كلشي ببيتنا بالكوة طلعنا موتنا من الجوع."

نجاح المئات في الهروب من داعش في قضاء الحويجة، خطوة وصفت بالشجاعة، كونها ستجعل القضاء خاليا من تواجد المدنيين وبالتالي سرعة حسم عمليات التحرير هناك.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية