اعلان

مديرية التسليح تنفي التعاقد مع شركة بلغارية وتدعو الجهات الرقابية للاطلاع على الوثائق

2016-11-29 | 13:41
مديرية التسليح تنفي التعاقد مع شركة بلغارية وتدعو الجهات الرقابية للاطلاع على الوثائق
2,504 مشاهدة

نفت مديرية التسليح والتجهيز في وزارة الدفاع، الثلاثاء، تعاقد الوزارة مع شركة "ارسنال" البلغارية لسببين، داعية الجهات الرقابية إلى الاطلاع على الوثائق الخاصة بالموضوع، فيما كشفت عن تعاقد وزارة الداخلية مع الشركة ذاتها عام 2015.

السومرية نيوز/ بغداد
نفت مديرية التسليح والتجهيز في وزارة الدفاع، الثلاثاء، تعاقد الوزارة مع شركة "ارسنال" البلغارية لسببين، داعية الجهات الرقابية إلى الاطلاع على الوثائق الخاصة بالموضوع، فيما كشفت عن تعاقد وزارة الداخلية مع الشركة ذاتها عام 2015.

وقال مدير عام التسليح الفريق الركن هادي عذاب في حديث لـ السومرية نيوز، "استغرب من إشارة النائبة (عالية نصيف) إلى مخالفات اعتبرتها موجودة في عقد مع شركة ارسنال"، لافتا إلى أن "وزارتنا لم تدخل في التزام تعاقدي أو مفاوضات سواء مع ارسنال أو مجموعة شركات الاستثمار والتكنولوجيا (ICC) باعتبارها الوكيل الحصري للشركة".

وأضاف أن "الضوابط الصادرة عن وزارة التخطيط رقم 15 المادة 1/1000 أجازت أن تكون الشركات مصنّعة وليست وسيطة ويجوز التعاقد مع وكلائها المعتمدين قانونا، وبما أن مجموعة شركات الاستثمار والتكنولوجيا هي وكيل حصري لمصانع شركة ارسنال وذلك مؤيد من سفارتنا في بلغاريا، فإن ذلك يجيز التعاقد معها"، مبينا "لكن وزارتنا لم ولن تتعاقد مع الشركات الوسيطة والوكلاء للأسلحة والعتاد كون هذا الموضوع يدخل ضمن إطار الأمن الوطني".

ودعا عذاب أعضاء لجنتي النزاهة والأمن والدفاع البرلمانيتين وهيئة النزاهة وديوان الرقابة المالية إلى "الاطلاع على الوثائق الرسمية الخاصة بالشركة ووكلائها الموجودة في أوليات الموضوع"، مؤكدا أن "دائرتنا سترسل يوم غد كتابا رسميا إلى مكتب المفتش العام".

وأوضح "أننا استبعدنا الشركة لسببين الأول هو أن الأسعار كانت مرتفعة قياسا مع الشركات الأخرى والثاني أن العروض جاءت عن طريق وكيل"، كاشفا أن "وزارة الدفاع تعاقدت مع الشركة عام 2009، في حين تعاقدت وزارة الداخلية مع الشركة ذاتها عام 2015".

وكانت عضو اللجنة القانونية النيابية عالية نصيف قالت، اليوم الثلاثاء، إن تصريح مدير عام التسليح والتجهيز الفريق الركن هادي عذاب الأخير يؤكد "ارتكاب مخالفات" تمت الإشارة لها سابقا بشأن شركة "ارسنال"، فيما لفتت إلى أن الهدر والضرر بالأموال المخصصة لتسليح القوات المسلحة كان بالإمكان الاستفادة منها لو استغلت بالطريقة الصحيحة.
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
دستورية
دستورية
غير دستورية
غير دستورية
لا يهمني
لا يهمني
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية