اعلان

الخالص: داعش قصف قرية مبارك الفرحان بالكلور ولم يصلها اي فريق طبي

2017-03-29 | 08:11
الخالص: داعش قصف قرية مبارك الفرحان بالكلور ولم يصلها اي فريق طبي
1,501 مشاهدة

اكد قائمقام قضاء الخالص في محافظة ديالى عدي الخدران، الاربعاء، ان كل المؤشرات تدلل بان "داعش" قصف قرية مبارك الفرحان مساء يوم امس بقذائف الكلور، فيما اشار الى ان اي فريق طبي لم يصل القرية رغم المناشدات.

السومرية نيوز/ ديالى
اكد قائمقام قضاء الخالص في محافظة ديالى عدي الخدران، الاربعاء، ان كل المؤشرات تدلل بان "داعش" قصف قرية مبارك الفرحان مساء يوم امس بقذائف الكلور، فيما اشار الى ان اي فريق طبي لم يصل القرية رغم المناشدات.

وقال الخدران في حديث لـ السومرية نيوز، ان "قرية مبارك الفرحان على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين تعرضت مساء يوم امس الى قصف بـ6 قذائف هاون"، مبينا ان "كل الدلائل المتوفرة تشير الى ان القذائف كانت تحمل غاز الكلور الشديد السمية الذي تسبب في حالات اختناق لدى بعض المدنيين".

واضاف الخدران ان "قصف القرية بالغازات السامة حادثة هي الاولى من نوعها وتدلل بان داعش بدء مرحلة جديدة في اجرامه نحو القرى المحررة لقتل الابرياء"، مشيرا الى ان "الحادثة لم تشهد اي اهتمام حكومي حتى اللحظة ولم يصل اليها اي فريق طبي لتفقد حالات المصابين بحالات الاختناق".

وتابع الخدران ان "قرية مبارك الفرحان منكوبة وهي تتعرض منذ اشهر الى عمليات قصف متكررة بالهاونات والقنص عن بعد ناهيك عن الهجمات البرية على نقاط المرابطة للحشد العشائري"، مشددا على "ضرورة الانتباه لحادثة قصف القرية بالكلور لانه مؤشر خطير ينبغي الانتباه اليه ووضع كافة الاطر لمنع تكراره".

وتابع ان "بقاء الامور على حالها دون تحرك ستؤدي الى نزوح جديد للاهالي".

يذكر ان 6 قذائف هاون سقطت على محيط قرية مبارك الفرحان على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين، ما ادى الى اصابة طفل وتسجيل حالات اختناق لدى بعض المواطنين نتجية الغازات المنبعثة من الهاونات.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية