اعلان

البيشمركة تعلن تشكيل قيادتين للعمليات وتؤكد أنها ليست لمواجهة عمليات دجلة

2012-11-13 | 15:35
البيشمركة تعلن تشكيل قيادتين للعمليات وتؤكد أنها ليست لمواجهة عمليات دجلة
927 مشاهدة

أعلنت وزارة البيشمركة بإقليم كردستان العراق، الثلاثاء، عن تشكيلها قيادتين للعمليات وذلك لحاجتها لإدارة أفضل لقوات البيشمركة، فيما نفت إجراءها ذلك لمواجهة عمليات دجلة.

السومرية نيوز/ أربيل

أعلنت وزارة البيشمركة بإقليم كردستان العراق، الثلاثاء، عن تشكيلها قيادتين للعمليات وذلك لحاجتها لإدارة أفضل لقوات البيشمركة، فيما نفت إجراءها ذلك لمواجهة عمليات دجلة.


وقال بيان أصدره الأمين العام لوزارة البيشمركة والمتحدث الرسمي باسمها، الفريق جبار ياور، تلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، إنه "منذ مطلع عام 2010، ومع بدء إجراءات توحيد وتنظيم قوات البيشمركة، وبأوامر من رئيس الإقليم مسعود البارزاني ورئيس حكومة الإقليم، جرى اقتراح تشكيل قيادتين للعمليات، قيادة العمليات الاولى، والثانية، من قبل وزارة البيشمركة"، مبينا أن "رئيس الأقليم، القائد الأعلى لقوات البيشمركة صادق على المقترح".


وأضاف ياور أن "تشكيل تلك القيادتين هو لتنظيم وقيادة ألوية البيشمركة الــ 12 المنتشرة بدءً من خانقين وحتى زاخو"، مشيرا أنه "نحن بصدد إعداد الملاكات لتشكيل تلك القيادتين".


مشيرا إلى أنه "في المستقبل ومع استمرار عمليات توحيد وتنظيم قوات البيشمركة واعداد وحداتها، سيجري تشكيل قيادات أخرى لتحسين عملية إدارة القوات تلك"، مؤكدا أن "قيادات العمليات لقوات البيشمركة تشكل وفقاً للحاجة وهي تحمل أرقاماً وليست أسماءً، ولا تشكل لأجل تولي المهام بمناطق محددة". 

 

ونفى ياور "وجود أي قرار من القيادة السياسية لإقليم كردستان بشأن تشكيل عمليات باسم حمرين، لمواجهة عمليات دجلة"، بحسب البيان.


وكانت وسائل إعلام كردية قد أشارت إلى أن وزارة البيشمركة بدأت تشكيل قيادة عمليات جديدة بهدف مواجهة قيادة عمليات دجلة، التي شكلت بقرار من رئيس الوزراء العراقي في تموز الماضي.


ويثير تشكيل تلك القيادة العسكرية، التي تتولى الملف الأمني في كركوك وديالى وصلاح الدين، ردود فعل رافضة من قبل الكرد في الاقليم وكركوك.


وكان وزير البيشمركة في حكومة إقليم كردستان العراق جعفر الشيخ مصطفى هدد، في (تشرين الأول 2012)، بالتصدي لقيادة عمليات دجلة في حال تحركت عسكرياً، فيما استبعدت المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك، حدوث مواجهة عسكرية بين قيادة عمليات دجلة وقوات البيشمركة، معتبرة أن الرد على تصريحات وزير البيشمركة يكون من قبل الحكومة المركزية.

يذكر أن قرار تشكيل عمليات دجلة لاقى ردود فعل متباينة، حيث اعتبر النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل، في ( تموز 2012)، القرار "استهدافا سياسيا بامتياز"، محذراً ضباط الجيش العراقي "الذين يحملون إرث وثقافة النظام السابق" من التجاوز على الدستور والاستحقاقات، فيما أكد رئيس كتلة الأحرار النيابية بهاء الأعرجي، في ( أيلول 2012)، أن مكتب للقائد العام للقوات المسلحة ومجلس الوزراء هما اللذان يضعان سياسة البلاد، معتبراً أن تشكيل قيادة عمليات دجلة قرار يجب أن لا يغيظ الغير.

سياسة

أمن

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية