اعلان

متظاهرو الأنبار يستبدلون الأعلام العراقية القديمة بشعارات ورايات حسينية

2013-01-02 | 08:22
متظاهرو الأنبار يستبدلون الأعلام العراقية القديمة بشعارات ورايات حسينية
6,201 مشاهدة

أعلنت اللجنة التنسيقية لمتظاهري الانبار، الأربعاء، عن استبدال الأعلام العراقية السابقة "برايات وشعارات حسينية"، مشيرة إلى أن الإجراء جاء ردا على اتهام المتظاهرين بالطائفية، فيما اعتبر مجلس المحافظة أن التظاهرات باتت أكثر تنظيما بعد إتلاف الأعلام القديمة ومنع رفعها.

السومرية نيوز/ الانبار
أعلنت اللجنة التنسيقية لمتظاهري الانبار، الأربعاء، عن استبدال الأعلام العراقية السابقة "برايات وشعارات حسينية"، مشيرة إلى أن الإجراء جاء ردا على اتهام المتظاهرين بالطائفية، فيما اعتبر مجلس المحافظة أن التظاهرات باتت أكثر تنظيما بعد إتلاف الأعلام القديمة ومنع رفعها.

وقال عضو لجنة التنسيق في الرمادي أنس الدليمي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "العشرات من الرايات والشعارات الحسينية التي تتغنى بحب آل البيت وتدعو للوحدة والتآلف رفعت، اليوم، في الرمادي والفلوجة داخل ساحات الاعتصام ردا على اتهامات وجهت إلينا بالطائفية"، لافتا إلى "استبدال العلم العراقي السابق ذو النجمات الثلاث بهذه الرايات والشعارات".

وأوضح الدليمي أن "اللجنة قررت إطلاق أسم (أربعاء هيهات منا الذلة) على اعتصام اليوم الأربعاء فيما سيكون يوم غد الخميس تحت شعار (خميس ما خرجت إلا لطلب الإصلاح)"، مشيرا إلى أن "هذين الشعارين هما اللذان رفعهما الامام الحسين في ثورته على الظلم".

وتابع الدليمي أن "الشعراء نظموا نحو 200 قصيدة تتغنى بحب أهلنا الشيعة وتنبذ الارهاب وتعتبر دعاة الطائفية إرهابيين من نوع ثاني"، مؤكدا أن "اللجان لن تسمح لأحد بالصعود على منصة الحديث في ساحات الاعتصام بالانبار وفي قلبه ذرة طائفية واحدة مهما كان منصبه".

وأوضح الدليمي أنه "تقرر الحفاظ على التظاهرات من تدخل الأحزاب أي كان شكلها ومنهجها وتبعيتها سابقة وحالية التي قد تحاول تسييسها"، مشددا أن "المتظاهرين لن يسمحوا لأي أحد برفع شعار أو علم يزعج أي من أهلنا العراقيين في أي مكان بالعراق".

من جهته قال نائب رئيس مجلس محافظة الانبار سعدون الشعلان في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "تظاهرات المواطنين في الانبار باتت أكثر واقعيه وتنظيما"، مبينا أن "اللجان المشرفة على التظاهرات قامت اليوم بإتلاف الأعلام القديمة ومنع رفعها والالتزام بعلم العراق الجديد الذي لم يخدش شعور أحد".

وأوضح الشعلان أن الأمر "يعد تقدما كبيرا على مستوى التظاهرات"، مشيرا إلى "منع عدد من المنادين بحقوق فئوية غير وطنية من اعتلاء منصة الحديث وطرد قسم منهم من قبل شبان متظاهرين".

وتشهد محافظة الانبار منذ، (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة على الطرق الطريق الدولي السريع قرب مدينتي الرمادي والفلوجة، للمطالبة "بتصحيح مسار الحكومة" وإطلاق سراح المعتقلين واحتجاجاً على اعتقال حراس لوزير المالية رافع العيساوي، حيث قطع المتظاهرون الطريق، ورفعوا إعلاماً عراقية قديمة تعود لفترة نظام صدام حسين.

ولاقى رفع متظاهرو الانبار الأعلام العراقية القديمة انتقادا من المسؤولين والسياسيين ورجال الدين ابرزها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الذي أكد أن رفع أعلام نظام صدام حسين منعته من المشاركة في هذه التظاهرات.



 

 

 

 

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية