اعلان

المالكي: نريد تقديم الانتخابات النيابية ثلاثة أو أربعة أشهر

2013-04-06 | 10:29
المالكي: نريد تقديم الانتخابات النيابية ثلاثة أو أربعة أشهر
2,120 مشاهدة

دعا رئيس الحكومة نوري المالكي، السبت، إلى تقديم الانتخابات النيابية المقبلة في 2014 ثلاثة أو أربعة أشهر، مبينا انه بهذه الدعوة سيتنازل عن سنة كاملة من حكومته، فيما اتهم البعض بشراء أصوات وإرادة الناخبين بالمال السياسي "النتن".

السومرية نيوز/ النجف

دعا رئيس الحكومة نوري المالكي، السبت، إلى تقديم الانتخابات النيابية المقبلة في 2014 ثلاثة أو أربعة أشهر، مبينا انه بهذه الدعوة سيتنازل عن سنة كاملة من حكومته، فيما اتهم البعض بشراء أصوات وإرادة الناخبين بالمال السياسي "النتن".

وقال المالكي في كلمة له خلال أقامة قائمته بالنجف استعراض مرشحيها للانتخابات المحلية، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "العملية السياسية دخلت إلى غرفة الإنعاش، والعلاقات بين الشركاء قائمة على أساس التعطيل ووضع العصي في عجلة الدولة"، داعيا إلى "تقديم الانتخابات النيابية من بداية عام 2014 إلى ثلاثة أو أربعة أشهر".

وأضاف المالكي "إننا كنا نريد أن تجري تلك الانتخابات مع انتخابات مجالس المحافظات المقبلة"، مشيرا إلى انه "بهذه الدعوة فسنتنازل عن سنة كاملة من حكومتنا الحالية".

وشدد المالكي على ضرورة "المطالبة بإجراء انتخابات مبكرة لان الحكومة معطلة والعملية السياسية متوقفة وهذا لا يبشر بخير"، معتبرا أن "الأمن والأعمار لن يتحقق ما لم يحصل الاستقرار السياسي الذي يتحقق بتشكيل حكومة الأغلبية".

وتابع المالكي أن "ما موجود الان ليست مشاركة وإنما محاصصة وهذا اكبر ضرر للعملية السياسية ما لم تكون هناك أغلبية سياسية تتبنى الحكومات المحلية والاتحادية"،

وبين المالكي أن "الانتخابات المحلية المقبلة تتعرض إلى مخاطر وتحديات في مقدمتها شراء الأصوات والإرادة بالمال السياسي النتن الذي يتدفق على العراق من كل جانب"، موضحا أن "الهدف من ذلك هو عدم اتخاذ القرار الصحيح، ويبقى العراق ضعيفا يستعين بهذا وذاك".

وكان رئيس الحكومة نوري المالكي اعتبر، أمس الجمعة (5 نيسان 2013)، أن الخروج من المأزق الحالي لن يتم إلا بحكومة الأغلبية السياسية، وفيما انتقد بعض الأطراف المعترضة على ذلك، طالب بإجراء انتخابات مبكرة لإنهاء حالة الشراكة.

ووصل رئيس الوزراء نوري المالكي إلى محافظة النجف، اليوم السبت (6 نيسان 2013)، لحضور تجمع شعبي للترويج للمرشحين لانتخابات مجالس المحافظات ضمن ائتلاف دولة القانون.

يذكر قائمة ائتلاف دولة القانون تضم عشرين كيانا سياسيا أبرزها منظمة بدر بزعامة هادي العامري، وحزب الدعوة الإسلامية بزعامة نوري المالكي وحزب الدعوة تنظيم العراق بزعامة خضير الخزاعي وحزب الفضيلة بزعامة هاشم الهاشمي وتيار الإصلاح بزعامة إبراهيم الجعفري.

سياسة

أمن

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية