اعلان

القاعدة تتبنى "غزوة" أبي غريب والتاجي وتعلن اختتام خطة "هدم اﻷسوار"

2013-07-23 | 07:47
القاعدة تتبنى "غزوة" أبي غريب والتاجي وتعلن اختتام خطة "هدم اﻷسوار"
24,103 مشاهدة

تبنى تنظيم القاعدة، الثلاثاء، عملية اقتحام سجني أبي غريب والتاجي وتحرير المئات من السجناء، واصفاً إياها بـ"الغزوة"، فيما أعلن عن انتهاء خطة "هدم اﻷسوار" التي اعلنتها العام الماضي.

السومرية نيوز/ بغداد
تبنى تنظيم القاعدة، الثلاثاء، عملية اقتحام سجني أبي غريب والتاجي وتحرير المئات من السجناء، واصفاً إياها بـ"الغزوة"، فيما أعلن عن انتهاء خطة "هدم اﻷسوار" التي اعلنتها العام الماضي.

وقال التنظيم في بيان نشر على مواقع معتمدة لديه واطلعت "السومرية نيوز" عليه، إنه "استجابة لنداء أبي بكر البغدادي أن تُختم خطّة هدم اﻷسوار التي بدأت قبل عام من اليوم بغزوة نوعيّة بعد التهيئة والتخطيط ﻷشهر، مستهدفة اثنين من أكبر سجون الحكومة، وهما سجن بغداد المركزي، (أبي غريب)، وسجن الحوت (التاجي)".

وأضاف البيان ان "العملية بدأت في الساعة التاسعة ليلة الثالث عشر من شهر رمضان، حيث انقض على البوابات الرئيسية والجدران الخارجية للسجنين بموجات من السيارات المفخّخة بلغت 12 سيارة مفخخة بمختلف اﻷحجام"، مشيراً إلى أنه "تم فيه قطع الطرق المؤدية لكلا السجنين وهما طريق بغداد - أبي غريب، وطريق بغداد -الموصل بعد القضاء على نقاط التفتيش المنتشرة وإبادة أو تشتيت عناصرها، ترافق ذلك مع استهداف قوات الجيش القريبة من الموقعين بصواريخ غراد ورشقات متتالية من قنابر الهاون، لتبدأ مرحلة اﻻقتحام عن طريق مجاميع اﻻنغماسيين".

ولفت البيان إلى أن "اﻻشتباكات استمرت مع حراس السجن وقوات الحماية داخلها وعلى اﻷبراج المحيطة بها لعدّة ساعات، حيث تمت السيطرة على كل اﻷبراج وقتل وإصابة من فيها، وتمشيط اﻷبنية من الداخل مع المفارز التي تحررت داخل السجن والتي سبق تسليحها بالبنادق والمسدسات واﻷحزمة الناسفة بعد اختراق المنظومة اﻷمنية للسجنين في وقت سابق".

وتابع البيان أنه "في غضون ساعات قليلة كُسرت قيود اﻷسر وتم تحرير المئات من أسرى المسلمين بينهم ما يزيد على 500 من القياديين في التظيم"، مؤكداً انه "تم خلال العملية قتل ما يزيد على 120 وإصابة العشرات من القوات الحكومية المكلفة بحماية السجنين، كما تم تدمير معظم اﻷبراج والمنشآت وإحراق العجلات العسكرية التي تعذر سحبها من الموقع، وقد قتل أثناء اﻻشتباك عددٌ من اﻷسرى وأصيب عددٌ آخر، في حين لم يقتل أي من المهاجمين أو اﻻنغماسيّين سوى اثنين أصيبا بجروح وتم إخلاؤهما".

وكان مصدر في شرطة قضاء أبو غريب ببغداد كشف، اليوم الثلاثاء (23 تموز 2013)، عن ترك عدد من ضباط الآمن وقادة الصحوة منازلهم بعد هروب سجناء من سجن ابو غريب، مبينا ان ذلك جاء تحسبا لاستهدافهم لكونهم كانوا السبب في اعتقال هؤلاء الهاربين.

يذكر أن سجني الحوت في قضاء التاجي شمالي بغداد، وسجن بغداد المركزي (أبو غريب سابقاً) في قضاء ابو غريب غربي العاصمة تعرض، مساء أول أمس الأحد (21 تموز 2013)، إلى قصف بقذائف الهاون، أعقبه هجوم نفذه مسلحون مجهولون مع حراس السجنين في محاولة لاقتحامهما، فيما أثار النزلاء في السجنين أعمال شغب وحرق عدد من القاعات، أسفر عن هروب من 500 _ 1000 نزيل من سجن أبو غريب المركزي معظمهم من أمراء وقادة تنظيم القاعدة، بحسب عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي.
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية
X