اعلان

الدايني: طاعون التهجير القسري يزحف نحو 60% من ديالى

2013-10-01 | 08:48
الدايني: طاعون التهجير القسري يزحف نحو 60% من ديالى
3,060 مشاهدة


حذرت النائبة عن كتلة العراقية في محافظة ديالى ناهدة الدايني، الثلاثاء، من زحف ما اسمته طاعون التهجير القسري نحو 60% من مناطق المحافظة، مؤكدة ان عمليات التهجير تستهدف المكون الاكبر في ديالى، فيما دعت السلطات الامنية الى منع نزوح اي اسرة وتأمين الحماية لها.

 
السومرية نيوز / ديالى
حذرت النائبة عن كتلة العراقية في محافظة ديالى ناهدة الدايني، الثلاثاء، من زحف ما اسمته طاعون التهجير القسري نحو 60% من مناطق المحافظة، مؤكدة ان عمليات التهجير تستهدف المكون الاكبر في ديالى، فيما دعت السلطات الامنية الى منع نزوح اي اسرة وتأمين الحماية لها.

وقالت الدايني في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "ملامح طاعون التهجير القسري بدأت تدب في اكثر من 60% من مناطق ديالى عن طريق تهديدات مباشرة او بواسطة المنشورات التحريضية او ادوات القتل والترهيب وتفجير العبوات الناسفة واللاصقة والقنابل الصوتية".

واضافت الدايني أن "اغلب الاسر النازحة او المهجرة هي من المكون الاكبر في ديالى حيث عمد بعضها الى مغادرة المحافظة نحو اقليم كردستان او محافظة صلاح الدين"، مبينة أن "ما يحدث يمثل مؤشراً خطيراً على تغيير ديموغرافي واضح المعالم تقف وراءه جهات تسعى لتحقيق اجندة لا تخدم الصالح العام"، دون أن تسمي تلك الجهات.

ودعت الدايني السلطات الامنية في ديالى الى "منع نزوح اي اسرة من اي منطقة في المحافظة للحفاظ على تنوعها المذهبي والقومي الذي يمثل عامل قوة وليس ضعفاً"، مشيرة الى أن "هناك من يحاول تفتيت جمالية المجتمع العراقي عبر طاعون التهجير القسري وتغيير ديموغرافية رسمتها الاقدار منذ مئات السنين".

وبينت النائبة عن كتلة العراقية أن "ديالى في خطر حقيقي"، داعية الحكومة المحلية بشقيها التنفيذي والتشريعي الى "تشكيل لجنة لحصر الاسر المهجرة وتقييم الاوضاع الامنية بشكل تفصيلي ونقلها بواقعية وشفافية للحكومة المركزية لتأمين اجراءات واقعية تضمن سلامة مجتمع ديالى من انتكاسات قد تنتهي بنتائج غير محمودة العواقب".

وكانت النائبة عن محافظة ديالى منى العميري انتقدت، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، "الصمت الحكومي" على جريمة التهجير القسري للأسر في مناطق ببعقوبة، وفيما اكدت أن ناحية العبارة استقبلت 18 أسرة نازحة خلال شهر واحد، حذرت من "عواقب وخيمة" عند حدوث أي تغيير ديموغرافي.

وأعلنت ناحية العبارة (15 كم شمال شرقي بعقوبة)، امس الاثنين (30 أيلول 2013)، عن استقبال 10 اسر مهجرة من مناطق متفرقة من بعقوبة بعد تلقيها تهديدات صادرة عن تنظيم القاعدة.
+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية