اعلان

وزير التعليم يصدر أمرا بنقل واستضافة طلاب جامعة الموصل بجامعات بغداد حرصا على أمنهم

2013-12-10 | 11:38
وزير التعليم يصدر أمرا بنقل واستضافة طلاب جامعة الموصل بجامعات بغداد حرصا على أمنهم
6,719 مشاهدة

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العالمي، الثلاثاء، عن موافقة وزيرها على نقل واستضافة طلاب جامعة الموصل من بغداد والجامعات الاخرى القريبة.

السومرية نيوز/ بغداد
أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العالمي، الثلاثاء، عن موافقة وزيرها على نقل واستضافة طلاب جامعة الموصل من بغداد والجامعات الاخرى القريبة.

وقال المتحدث باسم الوزارة قاسم محمد في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "14 طالبا من جامعة الموصل من اهالي بغداد أغلبهم من كلية طب الأسنان، تقدموا قبل يومين بطلب إلى الوزير علي الاديب لتسهيل عمليتي نقلهم واستضافتهم في جامعات بغداد والجامعات القريبة الاخرى، بعد تسجيل عدة حوادث استهدفت الطلاب في الموصل"، مبينا أن "الوزير وافق على الطلب بشكل مباشر حرصا على امنهم".

وأضاف محمد أن "الوزير أصدر أمرا بذلك لدائرة الدراسات لاتخاذ الاجراءات اللازمة لتسهيل عمليتي النقل والاستضافة كي لا يضيع الوقت على الطلاب"، داعيا الطلاب إلى "ترويج طلباتهم لدى الكليات ليتم البت بها".

ويواجه العشرات من طلبة جامعة الموصل تحديات أمنية كثيرة، بداية من استهدافهم عمداً واقتحام مساكنهم مروراً بمأساة مقتل بعضهم وصولا إلى صعوبة انتقالهم واستضافتهم في جامعات أخرى ليتسنى لهم إكمال مشوارهم الدراسي الذي تعطل، الامر الذي اجبرهم على العودة غلى محافظاتهم خوفا من الاستهداف.

ويتواجد حاليا عشرات الطلبة في جامعة الموصل من غير محافظات، فرَّ معظهم عائدين الى عوائلهم بعد مقتل ما يناهز الـ 14 طالبا على يد مسلحين اقتحموا منازلهم في شارع الحدباء المحصن أمنياً، لتكون رسالة الى الباقين الذين هربوا بملابسهم من جحيم القتل، ليقعوا في ورطة عدم مساعدتهم من قبل وزارة التعليم للانتقال أو الاستضافة في جامعة أخرى من أجل الحفاظ على حياتهم.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية