العالم "يحبس الانفاس" ترقبا لكارثة رفح.. الموت يحاصر آخر ما تبقى من سكان غزة

2024-02-10 | 01:08
العالم "يحبس الانفاس" ترقبا لكارثة رفح.. الموت يحاصر آخر ما تبقى من سكان غزة

السومرية نيوز - دوليات

يترقب العالم بقلق شديد التطورات المحتملة للعملية العسكرية التي ينوي الجيش الإسرائيلي شنها ضد مايمكن وصفه بأنه "آخر جيب في غزة"، مدينة رفح الجنوبية التي ترتبط بمصر، والتي ضمت واستقبلت النازحين من الفلسطينيين بعد دمار الأجزاء الشمالية والوسطى من غزة.

ووجه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الجيش بالتخطيط لإجلاء أكثر من 1.3 مليون شخص، بحسب تقديرات الأمم المتحدة، في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، حيث قال مكتبه في بيان له إنه من غير الممكن القضاء على حماس مع بقاء "أربع كتائب لحماس في رفح".

أين سيذهب المدنيون في رفح؟
وتعتبر رفح آخر مركز سكاني رئيسي في غزة لا يحتله الجيش الإسرائيلي، وتظهر صور جوية كيف أصبحت موطناً لعدد كبير من الفلسطينيين النازحين بسرعة كبيرة، حيث أظهرت صور الأقمار الصناعية هذا الأسبوع كيف تضخم حجم مدينة الخيام في غضون أسابيع قليلة، بحسب شبكة "سي ان ان".

وأفادت الشبكة أن المدنيين الفلسطينيين الذين اتبعوا أوامر الإخلاء قُتلوا بسبب الضربات الإسرائيلية، مما يؤكد حقيقة أن مناطق الإخلاء والتنبيهات التحذيرية من الجيش الإسرائيلي لم تضمن السلامة للمدنيين في قطاع غزة المكتظ بالسكان، حيث لا يوجد للفلسطينيين مكان آمن أو مكان للهروب من القنابل الإسرائيلية.

قال نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، فيدانت باتيل، في مؤتمر صحفي، الخميس إن "إجراء مثل هذه العملية الآن دون تخطيط وقليل من التفكير في منطقة تؤوي مليون شخص سيكون بمثابة كارثة"، كما أثار وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، مخاوف بشأن التوسع في رفح خلال اجتماعات مع نتنياهو ومسؤولين إسرائيليين آخرين هذا الأسبوع؟

مع الشكوك التي تحيط بالآمال في التوصل إلى اتفاق جديد لإعادة الرهائن الإسرائيليين من غزة، وجه الكثيرون، بما في ذلك عائلات الرهائن الذين ما زالوا محتجزين لدى حماس، غضبهم على نتنياهو، الذي رفض شروط وقف إطلاق النار واتفاق الرهائن.
>> انضم إلى قناة السومرية على واتساب 

الساحة الفلسطينية

دوليات

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
Alsumaria Tv
أحدث الحلقات
العراق في دقيقة
Play
العراق في دقيقة 04-03-2024 | 2024
12:30 | 2024-03-04
Play
العراق في دقيقة 04-03-2024 | 2024
12:30 | 2024-03-04
Morning Live
Play
تأثير كلمات الوداع على الانسان - الحلقة ٢٢٧ | الموسم 2
05:00 | 2024-03-04
Play
تأثير كلمات الوداع على الانسان - الحلقة ٢٢٧ | الموسم 2
05:00 | 2024-03-04
ناس وناس
Play
شارع الجمهورية بغداد - الحلقة ٢٢٣ | الموسم 6
04:00 | 2024-03-04
Play
شارع الجمهورية بغداد - الحلقة ٢٢٣ | الموسم 6
04:00 | 2024-03-04
صباحكم أحلى مع سلمى
Play
محاوله إرضاء الآخرين 4-3-2024 | 2024
02:30 | 2024-03-04
Play
محاوله إرضاء الآخرين 4-3-2024 | 2024
02:30 | 2024-03-04
طل الصباح
Play
شراح أسوي؟ 4-3- 2024
00:30 | 2024-03-04
Play
شراح أسوي؟ 4-3- 2024
00:30 | 2024-03-04
عشرين
Play
الأغلبية السنية .. انسحابات وتنقلات تضعضع التحالفات - الحلقة ٥٠ | الموسم 2
15:30 | 2024-03-03
Play
الأغلبية السنية .. انسحابات وتنقلات تضعضع التحالفات - الحلقة ٥٠ | الموسم 2
15:30 | 2024-03-03
خط أحمر
Play
جريمـ_ة هزت ميسان تخلّص من صديق عمره! - الحلقة ٤٢ | الموسم 6
14:30 | 2024-03-03
Play
جريمـ_ة هزت ميسان تخلّص من صديق عمره! - الحلقة ٤٢ | الموسم 6
14:30 | 2024-03-03
جات بالليل
Play
we go وبنات أفكاري 3-3-2024 | 2024
13:00 | 2024-03-03
Play
we go وبنات أفكاري 3-3-2024 | 2024
13:00 | 2024-03-03
نشرة أخبار السومرية
Play
نشرة ٣ آذار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-03-03
Play
نشرة ٣ آذار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-03-03
رحال
Play
براري الضلوعية منبع الحنطة والشعير - الحلقة ٣٨ | الموسم 4
13:30 | 2024-03-02
Play
براري الضلوعية منبع الحنطة والشعير - الحلقة ٣٨ | الموسم 4
13:30 | 2024-03-02
الأكثر مشاهدة

رمضان 2024

خير وبركة مع العائلة

سنشتري اللحوم مهما كان سعرها
سنشتري اللحوم مهما كان سعرها
سنقاطع اللحوم
سنقاطع اللحوم
سنبحث عن بديل
سنبحث عن بديل
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.

برجك للسنة الجديدة

إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
Alsumaria mobile app on Android Alsumaria mobile app on Android
Alsumaria mobile app on IOS Alsumaria mobile app on IOS
Alsumaria mobile app on huawei Alsumaria mobile app on huawei
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية