اعلان

الكعبي: أغلب المؤسسات الصحية في البلاد فقدت قدراتها الخدمية بسبب توقف التمويل

2020-05-17 | 10:52
الكعبي: أغلب المؤسسات الصحية في البلاد فقدت قدراتها الخدمية بسبب توقف التمويل
1,149 مشاهدة

أكد النائب الأول لرئيس البرلمان حسن كريم الكعبي، الأحد، أن أغلب المؤسسات الصحية في بغداد والمحافظات فقدت قدراتها الخدمية بسبب توقف التمويل.

وذكر بيان لمكتب الكعبي تلقت السومرية نيوز نسخة منه، ان "النائب الاول لرئيس مجلس النواب ترأس الاجتماع الثاني عشر لخلية الازمة النيابية اليوم، بحضور وزير المالية علي عبد الامير علاوي، ووزير الصحة حسن التميمي ورئيس اللجنة المالية هيثم الجبوري ومقرر خلية الازمة جواد الموسوي وعدد من النواب".

وأوضح الكعبي خلال الاجتماع، ان "سبب استضافة السادة وزيري المالية والصحة والكادر المتقدم في الوزارتين , هو لإيجاد حل لمشكلة النقص الحاد في العلاجات والمستلزمات الطبية والعلاجية ليس فقط لمواجهة جائحة كورونا, بل لأن اغلب المؤسسات الصحية سواء في بغداد او بقية المحافظات بدأت بفقدان قدرتها على تأمين خدماتها الطبية والعلاجية للمواطنين بسبب انعدام التخصيصات المالية".

وأشار إلى أن "هناك شرائح عدة لا يمكن اهمال تأمين علاجاتها مثل امراض السرطان والعجز الكلوي واللوكيميا وغيرها".

وأكد الكعبي، "الاتفاق على جملة توصيات سيتم العمل بها خلال المرحلة المقبلة منها منح وزارة الصحة اولوية عاجلة في عمليات صرف التخصيصات المالية , ومنح صلاحيات اوسع للمحافظات".

من جانبه، أكد وزير المالية ان وزارته منحت القطاع الصحي اولوية من حيث صرف التخصيصات سواء الحكومية او المنح والمساعدات, مشدداً ان "الحكومة شكلت خلية ازمة اقتصادية لبحث تداعيات الازمة المالية ورفع مقترحاتها لرئيس الوزراء وستعقد اول اجتماعاتها غدا الاثنين".

ونوه وزير الصحة حسن التميمي إلى ان "اجتماع اليوم، انتهى بفتح قناة مباشرة ما بين وزارته ووزارة المالية لمنحها اولوية في عمليات التخصيص واتمام العقود للحد من التأخير الذي سيؤثر على طبيعة الواقع الطبي والصحي في بلدنا الذي يعيش أزمة خطيرة ممثلة بجائحة كورونا".

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية