اعلان

مدون عراقي يطالب عبد المهدي ورئاسة الحشد بـ"تبني او إدانة" التحريض على قتل صحفيين

2019-09-03 | 09:27
مدون عراقي يطالب عبد المهدي ورئاسة الحشد بـ"تبني او إدانة" التحريض على قتل صحفيين
3,789 مشاهدة

طالب المدون والكاتب الصحفي العراقي علي وجيه، الثلاثاء، رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي واعضا رئاسة هيئة الحشد الشعبي بـ"تبني او إدانة" التحريض على قتل صحفيين التي تنادي بها صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تدعي انتماءها للهيئة.

وقال وجيه في منشور على له على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" "السيد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي المحترم..السيد فالح الفياض رئيس هيأة الحشد الشعبي المحترم.. السيد جمال جعفر (أبو مهدي المهندس)، نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي المحترم..السيد مهند العقابي، مدير الدائرة الإعلامية لهيأة الحشد الشعبي المحترم.. تحية طيبة.. منذ سنوات، ونحن مجموعة من الإعلاميين والمدونين نتعرض للتحريض على قتلنا من قبل مدوّنين وصفحات تشير إلى أنها مقربة من الهيأة، أو تابعة لها".

واضاف في منشوره، "رغم أن المدونين المذكورين كانت لهم وقفاتهم المشرفة بدعم المعركة ضد داعش بمختلف صنوفها، ولأن هذه الصفحات لا تحمل اسماً معيناً، لكنها تحظى بتفاعلٍ واضح من عشرات البروفايلات والأشخاص الذين يكتبون في معلوماتهم أنهم يعملون في الهيأة، أو في مؤسسات الفصائل المسلحة الشيعية، أو تشكيلات الحشد الشعبي".

وتابع وجيه، "لتبيان الحقيقة، نرجو الإشارة فيما إذا كان هناك توجيه للتحريض على دمنا، واتهام مجموعة من الإعلاميين الوطنيين بتهم سخيفة وفارغة أولها "التطبيع مع اسرائيل"، أو "العمالة"، وننتظر منكم أن تشيروا بشكل واضح، فيما إذا كانت هذه الصفحات، والشخصيات، تابعة لكم، أو من عدمها، في إطار الحرص على عدم مسّ صورتكم بالأقل أمام الجمهور".

واختتم وجيه منشوره بالقول، "أنتم مطالبون بشكلٍ واضح وصريح، بتبنّي هذه الهجمات، أو إدانتها لأنها تعرّض حياة عدد من الإعلاميين للخطر".
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية