اعلان

كل ما تريد معرفته عن كسوف الغد

2020-06-20 | 10:26
كل ما تريد معرفته عن كسوف الغد
المصدر:
18,113 مشاهدة

تستعد بعض مناطق العالم، ومن بينها دول عربية، صباح يوم الأحد 21 من يونيو، لاستقبال حدث فلكي فريد.

ويتمثل هذا الحدث في ظاهرة كسوف الشمس، التي تتسم هذا العام بكونها كسوفا حلقيا، وهو ما يطلق عليه اسم "حلقة النار"، وتبدو الشمس خلاله أشبه بخاتم ذهبي، حيث يغطي القمر معظم أجزائها من الوسط.

وهذا الكسوف الحلقي في المنطقة هو الثاني بعد الكسوف الحلقي الذي شهدته معظم دول شبه الجزيرة العربية يوم 26 ديسمبر 2019.

ما هي حلقة النار أو الكسوف الحلقي؟
يعد الكسوف ظاهرة فلكية طبيعية تحدث عندما يمر القمر في المستوى نفسه بين الأرض والشمس، وفي 21 يونيو، أي الأحد، ستشهد العديد من دول العالم إما كسوفا جزئيا أو حلقيا مع ظهور القمر أمام الشمس بالنسبة للأرض.

ويحدث الكسوف، عندما يكون القمر في أقصى مرحلة من مداره حول الأرض، الذي يعرف فلكيا بـ"أوج القمر"، مما يعني أنه لن يستطيع حجب الشمس كليا في بعض المناطق، وبالتالي تتشكل ظاهرة "حلقة النار".

ففي أقصى نقطة لحدوث الكسوف الكلي للشمس، سيحجب القمر ما يقرب من 99.4 بالمئة من النجم العملاق، رغم أن هذا لن يدوم إلا لجزء من الثانية.

الأحد، سيرى معظم سكان شبه الجزيرة العربية والدول العربية نوعين من الكسوف، الحلقي والجزئي، وبنسب متفاوتة، نظرا لأن الكسوف سيمر جنوبي العالم العربي.

متى وأين نراه؟
يبدأ مسار الكسوف الحلقي صباح الأحد من وسط إفريقيا، ويمر عبر جنوب السودان وجيبوتي، ثم اليمن فأجزاء من الربع الخالي، ثم سلطنة عمان، وبعدها يتجه باكستان والهند والصين، حتى ينتهي في المحيط الهادئ.

ويبدأ مسار الكسوف الحلقي بالقرب من مدينة "إيمبغوندا" شمال شرقي جمهورية الكونغو بحدود الساعة 08:47 صباحا بتوقيت الإمارات، ثم يتجه شرقا عبر الكونغو الديمقراطية وجنوب السودان وإثيوبيا وإريتريا، قبل أن ينتقل إلى اليمن وجنوب السعودية ويقطع سلطنة عمان متجها شرقا إلى المحيط الهادئ، على أن ينتهي بحدود الساعة 12:32 ظهرا بتوقيت الإمارات بعد رحلة تستغرق 3 ساعات و45 دقيقة.

وخلال مساره، يشاهد الكسوف حلقيا في المناطق التي يمر بها بنسبة تصل إلى 98 بالمئة، بينما المناطق المجاورة على جانبي المسار يكون الكسوف جزئيا.

ووفقا للمهندس محمد شوكت عودة، من مركز الفلك الدولي في أبوظبي، ستشهد الإمارات والدول العربية كسوفا جزئيا للشمس يستغرق حوالي 3 ساعات، بينما يكون "حلقيا" في السودان واليمن والسعودية وسلطنة عمان، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام).

وقال عودة إن الكسوف الجزئي للشمس يشاهد من جميع الدول العربية، ما عدا معظم المغرب ومعظم موريتانيا، ويشاهد ككسوف حلقي في أجزاء من السودان واليمن والسعودية وسلطنة عمان.

ونوه إلى أنه بالنسبة للدول العربية فإن المناطق التي ستشاهد الكسوف الحلقي تقع داخل شريط ضيق يبدأ من جنوب السودان ويكون عرضه هناك 65 كيلومترا ويتجه شرقا ويستمر بالتناقص ليمر فوق اليمن ثم السعودية ثم عُمان، ويصبح عرضه في شرق السلطنة 33 كيلومترا فقط.

يذكر أن الكسوف سيبدأ في الإمارات عند حوالي الساعة 07:45 صباحا في أبوظبي، وتكون ذروته عند الساعة 10:40 ليشاهد جزئيا في معظم مناطق الدولة.

أما الباحث الفلكي ملهم محمد هندي، عضو الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء، فقال إن جميع المناطق في السعودية ستشهد كسوفا جزئيا للشمس، وستكون أعلى نسبة في أقصى الجنوب في شرورة بنسبة 97 بالمئة، وأقلها في أقصى الشمال بالقريات بنسبة 39 بالمئة، بينما تكون في الرياض 73 بالمئة، ومكة 70 بالمئة، والدمام 74 بالمئة، وفقا لما ذكرته صحيفة "البيان" الإماراتية.

وتوقع هندي أن يستمر الكسوف بمتوسط ساعتين ونصف، لأن بداية الكسوف مختلفة من مدينة إلى أخرى، ومتوسطها الساعة 7:10 صباحا، ومتوسط ذروة الكسوف الساعة 8:20 صباحا، وينتهي الساعة 9:45 صباحا.

أما في سلطنة عُمان، فيبدأ الكسوف الحلقي من الغرب، وتحديدا من جنوب محافظة الظاهرة ثم محافظة الداخلية ما بين مدينتي أدم ونزوى ثم محافظة شمال الشرقية، ثم جنوب محافظة مسقط عند ولاية قريات.

وفي مصر، يستمر الكسوف الجزئي لمدة ساعتين تقريبا، حيث تبدأ رؤيته في الساعة 6:24 صباحا وتنتهي الساعة 8:24 صباحا بتوقيت القاهرة، وتكون ذروته الساعة 7:20 صباحا بالتوقيت المحلي، حيث سيغطي القمر قرص الشمس بنسبة 46 بالمئة.

وأشار عودة إلى أن أجزاء من هذه الدول ستشهد الحدث ككسوف حلقي، في حين أن باقي أجزائها وباقي الدول العربية ستشهده ككسوف جزئي.

وتتراوح نسبة الكسوف في المنطقة العربية بين كسوف حلقي في مسقط يغطي 98.4 بالمئة من الشمس، وكسوف جزئي يرى في أبعد عاصمة عربية شمالا، أي بيروت بنسبة 31.2 بالمئة، وموروني، عاصمة جزر القمر، جنوبا بنسبة 18 بالمئة، فيما ستشهد باقي المدن العربية الكسوف الجزئي بنسب مختلفة.

الكسوف الحلقي في بعض المدن العربية
حيث إن الكسوف الحلقي لن يمر في كل الدول العربية، هناك بعض المناطق والمدن التي ستشهد هذه الظاهرة، بنسب تتراوح بين 96.5 بالمئة، كما هو الحال في منطقة الحدود السودانية الجنوبية، و98.2 بالمئة في منطقة قريات العمانية.

الإنفوغرافيك المرافق يظهر كل ما يراد معرفته بشأن الكسوف وأنواعه، بما في ذلك الكسوف الحلقي ومساره والمدن والمناطق العربية التي سيمر بها، بالإضافة إلى مدته ونسبته.

كما يستعرض المدن والعواصم العربية التي سيشاهد فيها الكسوف الجزئي للشمس، وأوقات الذروة والنسبة المئوية له.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية